اعتراف: الماك أفضل نظام تشغيل!

كنت سأكتب تعصب مستخدمي الماك الأعمى لأجهزتهم الذي يشبه تعصب مشجعي نادي الهلال والإتحاد لناديهم وتعصب معجبي خالد عبدالرحمن لمغنيهم، وهو تعصب يشبه تعصب أهل الجاهلية لقبائلهم.

لم أكن سأكتب مقالاً كهذا دون أن أدعم موقفي بدلائل، فقمت بوضع صورتين في موقعي وفي أقل من 24 ساعة أصبحت ردودهم هي المقال، وزاد عدد الزوار بنسبة تقارب 33% وبدء الهجوم على الصور وأصبح اسمي “ذلك”. لقد استخدموا ذلك الضمير لكي لا يدنسوا مواقعهم بإسم من قارن ماكهم بشبابيكه (اللي يسمعهم يقول أنا بيل ولد جيت).

تكملة العنوان: الماك أفضل نظام تشغيل يعمل على أجهزة الماك، ولهذا السبب فقط نظام الماك يعتبر من أفضل أنظمة التشغيل وأكثرها ثباتاً وأقلها مشاكل لأن شركة أبل لا تتجرأ على أن تسمح لأي شركة غير شركتها بأن تصنع أجهزة تشغّل نظام التشغيل ماك.

فيندرج نظام تشغيل الماك تحت قسم أنظمة التشغيل التي لا تعمل سوا على أجهزة مصنعه من قبل مبرمجي نظام التشغيل.

مثل: البلايستيشن والناتيندو وجهاز صخر MSX والآلة الحاسبة.

ونلاحظ أن هذه الأجهزة لا تعلق ولا تهنق.

المدونون من مستخدمي أجهزة الماك يقومون بمسابقة وهي أكبر عدد برامج تستطيع فتحه، وأنا لا أرى أن في هذه المسابقة أي فائدة!
لماذا تريد أن تفتح أكثر من مائة برنامج في نفس الوقت؟ الحاسب الآلي لم يصمم ليستخدم مستخدمه مائة برامج في نفس الوقت! لا أرى أي فائدة من هذه التجارب…

أول حاسب آلي استخدمته في حياتي (قبل 18 سنة تقريباً) كان جهاز صخر MSX وقمت بعمل بعض البرامج عليه وكنت أحفظها على شريط كاسيت (قصة طويلة).

و قبل 17 سنة عملت على جهاز Apple //c وكان جهاز صخر بالنسبة لي أفضل وأكثر تطوراً، خاصة بعد حصولي على مشغل أقراص مرنة له، وجهاز صخر كان يدعم اللغة العربية.

وبعد صخر MSX اشتريت جهاز صخر PC وكان يعمل على نظام تشغيل MS DOS.

وبعدها لم أهجر نظام الـPC أبداً، ويعلم الأخ محمد ملياني أن قلبي يرهف للماك واستشرته لشراء جهاز MacMini وذلك بعد أن عملت في مشروع ٍ لأحد الأثرياء المهووسين بالتقنية وخاصة نظام الماك الذي كان جذاباً جداً، و المشروع كان معقداً جداً ولهذا استخدمت الصغير الجبار الماك ميني.

ولكن وصلني إتصال من المستشار التقني الثري يقول فيه سنأخذ باقتراحك ونستبدل الـMac Mini ب جهاز XBOX يحمل XBMC Dashboard. (تنوية جهاز الـXBOX من إنتاج Microsoft)

نظام Microsoft Windows ليس أفضل نظام ولكن هو النظام المناسب لي ولـ98% من زوار هذه المدونة المتواضعة.

أما أفضل أنظمة التشغيل فهو بلا منافس نظام لينيكس، أقف لهذا البطريق إجلالاً واحتراماً.

رسالة خاصة إلى مستخدمي الماك:
أنا أحبكم وأحترمكم وأحترم ولائكم، لقد استفدت الكثير منكم وسأستفيد منكم وأرجو أن يكون نقاشنا هذا مفيداً للغير.
وأتمنى ألا يكون اختلاف وجهات النظر قد سبب لكم الضيق والغضب. وللناس فيما يعشقون مذاهبُ.
وعندما أرى نجاح لأي منكم فوالله إنني لا أستشيط غيظاً بل أنا أفتخر بوجود أناس مثلكم يسعون للعلم والعمل وليس لشراء لوحات السيارات وأرقام الهاتف المميزة.
وأخي الإستاذ محمد ملياني أنا أعرف أنك تمزح عندما قلت “نرغب بان يراه الكل (إعلان الحلقة التعليمية العامة لنظام Mac OS) ونرغب بان يستشيظ غيظا مستخدمي الوندوز ” ولكن ليس جميع القراء يفهمون أنها مزحة.